منتديات ابو سيف سات


منتديات ابو سيف سات الافضل والامثل
 
الرئيسيةاليوميةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
تعلن شركة ابو سيف عن وصل اجهزة ضبط القمر (سات لوك) وتعلن ايضا لجميع زبائنها عن بيع اشتركات النت لجميع انواع الرسيفرات مع صيانة على مدار الساعة بدون تقطيع وبجودة عالية جدا مع وجود طاقم فني لحل جميع المشاكل المتعلقة في الاشتراكات للستفسار الاتصال على الرقم التالي ( 0598033288 ) وللتصال من جميع الدول (00972598033288 )

شاطر | 
 

 القضية الفلسطينية وتاريخ فلسطين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الملك
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

السرطان عدد المساهمات : 98
نقاط : 270
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/07/2010
العمر : 34
العمل/الترفيه : الانترنت
المزاج : راااااايق

مُساهمةموضوع: القضية الفلسطينية وتاريخ فلسطين   الأربعاء يوليو 21, 2010 7:41 pm

[size=24] القضية الفلسطينية وتاريخ فلسطين

كنت اعتقد أن جميع ابناء الامة العربية يعلمون جيدا عن القضية الفلسطينية ولكني تفاجئت ان اغلب ابناء الشعب العربي لايعلم بفصول القضية الفلسطينية الا القليل,
لذلك قررت ان اكتب عن القضية من عام 1837 الى يومنا هذا ومن لديه اي تعديل يستطيع ان يكتب
فالمجد لفلسطين مادام ان هناك رجالا يدافعون عنها





الفصل الاول: بحث اليهود عن وطن

1. خطاب العالم الطبيعي جوزييف بريستلي إلى نسل إبراهم واسحق ويعقوب 1799


فلسطين، مجد البلاد قاطبة، تؤلف الآن جزءا من الامبراطورية التركية، وهى تكاد تكون خالية من السكان: أرضها لا تعرف الحراثة ابدا، انها فارغة ومستعدة لاستقبالكم. غير انه ما لم (تنهار) هذه الدولة التى تحتفظ لنفسها بتلك البلاد دونما أية منفعة يجنيها، فمن المحال أن تصبح بلادكم، لذا فانا اصلى جديا لاغلالها

2.
مذكرة بالمرستون الى سفير بريطانيا فى تركيا بخصوص توطين اليهود فى فلسطين
11 اغسطس سنة 1840


يقوم بين اليهود الآن المبعثرين فى كل أوربا شعور قوى بأن الوقت الذى ستعود فيه أمتهم الى فلسطين آخذ فى الاقتراب .. ومن المعروف جيدا أن يهود أوربا يمتلكون ثروات كبيرة، ومن الواضح أن أى قطر يختار اعدادا كبيرة من اليهود أن يستوطنوه سيحصل على فوائد كبيرة من الثروات التى سيجلبها معهم هؤلاء اليهود .. فاذا عاد الشعب اليهودى تحت حماية ومباركة السلطان فسيكون فى هذا حائلا بين محمد على ومن يخلفه وبين تحقيق خطته الشريرة فى المستقبل.

وحتى اذا لم يؤد هذا التشجيع الذى سيقدمه السلطان لليهود لم يؤد بالفعل الى استيطان عدد كبير منهم فى حدود الامبراطورية العثمانية الا ان اصدار قانون من هذا النوع سيعمل على انتشار روح الصداقة تجاه السلطان بين جميع يهود أوربا، وسترى الحكومة التركية فى الحال كم سيكون مفيدا لقضية فلسطين أن يكسب أصدقاء مفيدين فى كثير من الأقطار بقانون واحد بسيط كهذا

3. رسالة بالمرستون إلى سفيره في تركيا لاقناع السلطان بإباحة هجرة اليهود 1841

سيكون مفيدا جدا للسلطان إذا ما أغرى اليهود المبعثرين في أوربا وأفريقيا بالذهاب والتوطن في فلسطين، لكن اليهود يطلبون نوعا من الأمان الحقيقي الملموس، ولذلك فإني اقترح أن يكون في استطاعتهم الاعتماد على حماية بريطانيا وأن يسمح لهم بأن ينقلوا إلى الباب العالي شكواهم عن طريق السلطات البريطانية.

4 .معاهدة الآستانة فى 29 أكتوبر سنة 1888
"ملف وثائق فلسطين من عام 637 إلى عام 1949، وزارة الارشاد القومي، ج 1، ص 63 - 66"

معاهدة الآستانة
29 اكتوبر سنة 1888

ان جلالة ملك بريطانيا العظمى، وايرلندا، وامبراطور الهند وجلالة امبراطور البانيا، وملك بروسيا، وجلالة امبراطور النمسا، وملك بوهيما ... الخ. وملك هنغاريا، وجلالة ملك أسبانيا. وباسم الملكة الوصية على المملكة، ورئيس جمهورية فرنسا، وجلالة ملك ايطاليا، وجلالة ملك هولندا، ودوق لكسمبورج، وجلالة امبراطور الدول الروسية وجلالة امبراطور الدولة العثمانية.

رغبة منهم فى ابرام اتفاق فيما بينهم خاص بوضع نظام نهائى لضمان حرية جميع الدول فى استعمال قناة السويس فى كل وقت وفى تكميل نظام المرور في القناة المذكورة المقررة بمقتضى الفرمان الصادر من الباب العالى بتاريخ 18 مارس 1886 والمؤيد للشروط التى منحها سمو الخديو - قد عينوا ممثلين لهم المذكورين بعد... الذين اتفقوا بعد تقديم أوراق الاعتماد على المواد الآتية:-

مادة (1)

تظل قناة السويس البحرية بصفة دائمة حرة ومفتوحة فى زمن السلم كما فى زمن الحرب لجميع السفن التجارية، والحربية بدون تمييز بين جنسياتها. وبناء على ذلك فقد اتفقت الدول العظمى المتعاقدة على عدم الحاق أى مساس بحرية استعمال القناة سواء فى زمن السلم أوفى الحرب، ولن تكون القناة خاضعة مطلقا لاستعمال حق الحصار الحربى.

مادة (2)

تقررالدول العظمى المتعاقدة، نظرا لما تعلمه من لزوم قناة المياه العذبة وضرورتها للقناة البحرية أنها أحيطت علما بتعهدات سمو الخديو قبل شركة قناة السويس العالمية فيما يختص بقناة المياه العذبة، وهى التعهدات المنصوص عليها في الاتفاق المبرم بتاريخ 18 مارس سنة 1863 والمشتمل على ديباجة وأربع مواد

وتتعهد الدول العظمى بعدم المساس بسلامة القناة ومشتقاتها وعدم إتيان أية محاولة لسدها.

مادة (3)

تتعهد الدول العظمى المتعاقدة أيضا بعدم المساس بالمهمات والمنشآت والمبانى والاعمال الخاصة بالقناة البحرية وقناة المياه العذبة.

5.
احادعاهام فى مقاله "الحقيقة من فلسطين"
"ملف وثائق فلسطين من عام 637 إلى عام 1949، وزارة الارشاد القومى، ج ا، ص 69"

احاد هاعام فى مقاله "الحقيقة من فلسطين" (*)
سنة 1891

كانوا عبيدا فى بلدان الدياسبورا، وفجأة وجدوا أنفسهم وسط حرية بلا حدود، بل وسط حرية لا رادع لها ولا يمكن العثور عليها الا فى تركيا وحدها. ولقد ولد هذا التحول المفاجىء فى نفوسهم ميلا إلى الاستبداد، كما هى الحال "حين يصبح العبد السوء سيدا، وهم يعاملون العرب بروح العداء والشراسة فيمتهنون حقوقهم بصورة معوجة ولا معقولة، ثم يوجهون لهم الاهانات دون مبرر كاف ويفاخرون بتلك الأفعال رغم كل ذلك .. نحن نفكر بأن العرب كلهم من الوحوش الهمج الذين يعيشون كالحيوانات ولا يفقهون ما يدور .."

(*) نقلا عن كتاب "الصهيونية وحقوق الانسان العربي" للدكتور أسعد رزوق.
6. تحذير احادهاعام من استيطان اليهود لفلسطين
"ملف وثائق فلسطين من عام 637 الى عام 1949، وزارة الارشاد القومى، ج 1، ص 67"

تحذير احادهاعام(1)
من استيطان اليهود لفلسطين(*)
ابريل سنة 1891

لقد اعتدنا على الاعتقاد بأن جميع العرب رجال بدائيون يعيشون فى الصحراء وانهم لا يرون ولا يفهمون ما يجرى من حولهم. لكن هذه غلطة كبيرة فان العرب وخاصة سكان المدن منهم يرون ويفهمون ما نفعله وما نبتغيه في فلسطين لكنهم لا يقابلون هذا بعمل مضاد ويتظاهرون بأنهم لا يلاحظون شيئا ذلك لأنهم لا يرون فى الوقت الحاضر فيما نفعله الآن أى تهديد لهم فى المستقبل.

ولكن اذا ما تطور الأمر فى فلسطين الى درجة زحفنا على المجال الحيوى للمواطنين الأصليين فانهم لن يتخلوا عن مكانهم بسهولة.

(*) نقلا عن كتاب THE BALFOUR DECLARATION" بقلم ليونارد شتاين

(1) احادهاعام AHAD HA-AM كلمة عبرية معناها "واحد من الشعب" واسمه الحقيقى آشر زفى جنسبرج ASHER ZVI GINSBERG وكان يوقع على مقالاته باسم آحادهاعام. ولد سنة 1856 وتوفى سنة 1927 وقد ولد فى اوكرانيا من أسرة ثرية ارستقراطية وتأثر باعمال بيساريف ونشر مقالا بعنوان " ليس هذا هو الطريق " سنة 1885 ردا على قرارات المؤتمر الصهيونى الاول، اذ كان يرى ان الطريق هو فى احياء الثقافة اليهودية لكن جماهير الحركة الصهيونية كانت تعارضه فى هذا الراى وفى رايه القائل بان استيطان فلسطين يأتى باسلوب تدريجى وبحذر شديد. وبالرغم من ذلك فان وايزمان كان يستشيره اثناء مفاوضاته مع الانجليز تمهيدا لاصدار وعد بلفور واهم ما نشره مقال بعنوان "الدولة اليهودية والمشكلة اليهودية" سنة 1897 قال فيه "لقد انقضت عدة اشهر منذ انعقاد المؤتمر الصهيونى لكن اصداؤه لازالت تتردد فى الحياة اليومية وفى الصحافة. ومنذ ان عاد اعضاء الوفود وهم يبهرون اسماع الرأى العام بالمعجزات التى ستتم والشعب (اليهودى) متلهف الى سماع هذه الآمال. ثم قال متنبئا بما ستكون عليه هذه الدولة اليهودية فى المستقبل: ان التاريخ يحدثنا عن فلسطين ايام حكم هيرودس وانها كانت دولة يهودية لكن ثقافتنا القومية كانت موضع احتقار. وقد بذل الحكام الرومان كل ما فى وسعهم لاقتلاع هذه الثقافة .. وغرس الثقافة الرومانية مكانها. وهكذا ستكون هذه الدولة اليهودية الجديدة انها ستنشر الموت وتجلب العار على شعبنا".

7.
رسالة هرتزل إلى روتشيلد
"ملف وثائق فلسطين من عام 637 إلى عام 1949، وزارة الارشاد القومي، ج 1، ص 71"

رسالة هرتزل إلى روتشيلد
15/ 6/ 1895

لقد تركنا مفاوضينا الدبلوماسيين في أمريكا الجنوبية، يتممون معاهدات الاحلال مع الدول هناك. لقد انتهت هذه المعاهدات الآن ونحن متأكدون من البلاد التي سنحتلها.

ليس هناك شك من أن هذه العملية شرعية ولكنها ليست خالية من الوساوس، نحن نعرف أن الثمن يزداد ازديادا لا يدرى به البائع فى البدء ولهذا السبب وبعد أن تتم معاملات البيع والشراء نعطى البائع حق الاختيار بين أن يقبض الثمن نقدا أو يأخذه أسهـما حسب القيمة الاسمية. أما اذا ظن بأن الأمر كله خديعة فانه بذلك يسيء الى نفسه أكثر. وعلى كل حال فلن يكون علينا لوم فى شىء.

ان أرض اليهود الجديدة يجب ان تستكشف وتستخدم بجميع الوسائل الحديثة. وعندما يقرر علماؤنا الجغرافيون البقعة التى سنأخذها وبعد ان تتم معاملات الشراء وعقوده الدولية والخاصة، ستسير سفينة الى ذلك المكان لتستلم الأرض. ستحمل هذه السفينة موظفين اداريين وفنيين مختلفين ومندوبين من الجماعات المحلية.

سيكون عمل هؤلاء الرواد مقسما فى ثلاثة أمور.

أولا: دراسة خصائص البلاد الطبيعية درسا دقيقا.
ثانيا: تأسيس ادارة مركزية محكمة.
ثالثا: توزيع الأراضي.

وهذه الأعمال الثلاثة تتلاحم معا، ولابد أن نوسعها بحكمة لتتناسب وغايتنا التى هي معلومة لدى الجميع.

هناك أمر واحد لم نوضحه بعد، وهو طريقة توزيع السكان على المناطق المختلفة بالنسبة للجماعات المحلية. شرط مهم هنا ان نفكر بالطقس ونعطي لكل فئة ما يشبه الطقس الذى هم متعودون عليه فى مكان اقامتهم الأول بعد هذا التقسيم العام تأتى الاعتبارات الأخرى الخاصة..

وسيكون كل شىء منظما منذ البدء، وحتى على السفينة التى ستسير لاحتلال البلاد سيعرف كل واحد مهمته واضحة، العلماء والفنيون والرؤساء والموظفون وأخيرا وأهم الجميع الممثلون المعتمدون للجماعات المحلية.

وعندما تبدو بلادنا الجديدة من بعيد سيرتفع علمنا على سارية.
8.

هرتزل حول مقابلته مع دوق بادن الأكبر
"ملف وثائق فلسطين من عام 637 إلي عام 1949، وزارة الارشاد القومي، ج 1، ص 77 - 78"

هرتزل حول مقابلته مع دوق بادن الأكبر(*)
13 / 4/ 1896

ان مهمتى هذا المساء هو أن أقنع الدوق الكبير، بأن يحصل لى على مقابلة مع القيصر وأيضا أن يتكلم عنى وعن قضيتى عند دوق هس الكبير حمى قيصر روسية، اذ لا بد من أن يتكلم دوق هس الكبير فى سانت بيترزبرغ عندما يحضر تتويج قيصر روسية.

لقد اهتم دوق بادن الكبير باقتراحى بأن تقوم دولة منذ البدء .. وكان الشىء الوحيد الذى يخشاه من مساندة القضية هو ان يساء فهم هذه المساندة وينظر اليها كعمل لاسامى. فطمنته ان الذين سيذهبون من اليهود هم فقط الفئة التى تريد الذهاب. فاليهود مثلا الذين فى بادن راضون عن حكمه ولن يهاجروا ولهم حق فى ذلك. وكنت اثناء حديثى معه أعود بين الوقت والآخر الى موضوع صداقته لليهود لاقنعه بأنه اذا ساعد قضيتنا، لن يبدو ذلك معاديا لليهود أبدا، وانه من واجبنا نحن زعماء اليهود أن نقنع الشعب أن تأسيس دولة يهودية هو من صالح اليهود وليس اضطهادا لهم. واضفت اذا انتشر خبر معاملتك الحسنة لليهود فسوف ينهال على دوقيه سموكم عدد كبير منهم مما قد لا تحمد عقباه.

تطرق الدوق الكبير الى ما ذكرته الصحف عن سوء حال اليهود الذين هاجروا الي لندن. فقلت: لهذا بالضبط يتوجب ايجاد قوة تراقب الامور، ولهذا لا يمكن الاستغناء ابدا عن اعتراف الدول الكبيرة بنا منذ البدء. أجاب الدوق الكبير، ان المانية لن تبادر الى الاخذ بمثل هذا العمل، أولا لانها لا تهتم بالمسالة الى القدر الذى تهتم به النمسة التى فيها المشاكل اللاسامية بسبب لويجير. ان اليهود فى المانيا ليسوا كثيرين، ولن يؤثر تركهم حتى ولا فى الحالة الاقتصادية. أو يحسنها وهنا عدت الى القول بأن الفائض من اليهود فقط سيترك. وشرحت له ان الممتلكات التى يمكن نقلها لن تكون لاصقة بالبلد التى هى فيه بالضرورة وكيف انه بعد ايجاد حل للمسألة اليهودية سترجع الى أكثر ما كانت عليه كذلك أتيت على ذكر الخطر الذى سيكون فى البلاد بسبب كثرة رؤوس الاموال ذلك انها سوف تشجع الصناعة فى البلاد البعيدة وبيد عاملة أرخص. لن يحتاج الصينيون أن يأتوا الى أوربة لان المصانع أصبحت تقام لهم هناك وهكذا بعد أن هددت اميركة الزراعة، أخذ الشرق الاقصى يهدد الصناعة ولمنع هذا فأنا أدعوا الى حركة تعمل على جبهتين: تصفية الفائض من اليهود والعمال، وحفظ رؤوس الاموال الدولية تحت المراقبة. سيضطر اليهود الالمان أن يرحبوا بهذه الحركة، لانها ستحول عنهم انهيال يهود شرق أوربة. وكان

(*) "يوميات هرتزل" - اعداد انيس صايغ - سلسلة كتب فلسطينية.
. اقتراح هرتزل للسلطان بإنشاء جامعة يهودية فى القدس
"ملف وثائق فلسطين من عام 637 الى عام 1949، وزارة الارشاد القومي، ج 1، ص 139"

اقتراح هرتزل للسلطان
بانشاء جامعة يهودية في القدس
3 /5 /1902

لى الشرف أن أقدم لحكمة جلالتكم المتناهية الاقتراح التالى: أنى أدرك الصعوبة التى تواجه حكومتكم بسبب ذهاب شبان تركيا لتلقى العلم فى الخارج وما يتعرض له هولاء الشبان من ضياع خاصة فى تأثيرهم بالافكار الثورية مما يجعل الحكومة أمام أحد أمرين. إما أن تحرم هؤلاء من التدريب العلمى أو ان تعرضهم إلى مخاطر الغوايات السياسية. على أن هناك حلا للمشكلة. وأنا أسمح لنفسى بكل اتضاع أن. أقدم لحكمة جلالتكم هذا الحل.

إننا معشر اليهود نلعب دورا هاما فى الحياة الجامعية فى جميع انحاء العالم والاساتذة اليهود يملأون جامعات البلدان كما أن هناك عددا كبيرا من العلماء. والمتخصصين فى جميع الحقول التعليمية لهذا فاننا نستطيع أن نقيم جامعة يهودية فى امبراطوريتكم ولتكن فى القدس مثلا عندها لن يضطر الطلاب العثمانيون الى الذهاب الى الخارج بل يبقون فى بلادهم ويتلقون فيها أفضل التدريب وهم ضمن أحكام بلدهم، والجامعة اليهودية تقوم بتقديم أفضل ما تقدمه أحسن الجامعات ومدارس التدريب المهنى ومدارس الزراعة. ولن تقدم مثل هذه المؤسسة الا ما هو الأفضل وعندها تقوم بدورها فى خدمة العلم والطلاب والبلاد.

26. رسالة هرتزل إلى تشمبرلين
"ملف وثائق فلسطين من عام 637 إلى عام 1949، وزارة الارشاد القومي، ج 1، ص 141 - 142"

رسالة هرتزل الى تشمبرلين
متضمنة مشروع هرتزل لتوطين اليهود فى سيناء
12 /7 /1902

الرجاء أن تجد طيه ملخصا عاما لمخطط تسكين اليهود المشردين فى شبه جزيرة سيناء وفي فلسطين المصرية وفى قبرص - الناحية السياسية باللغة الانجليزية والناحية المالية بالألمانية.

ولمنع أى سوء تفاهم قد يحصل الآن أو فى المستقبل دعنى أذكر أننى أعددت هذا المخطط لك لأنك أبديت معارضة بخصوص فلسطين انك أعظم قوة مؤثرة على شعبنا منذ تشرده وإنى لأشعر أنه من واجبى أن أقدم لك نصائحى المتواضعة شرط أن تكون عندك النية لعمل أمر مهم لتعسائنا. ويجب أن لا أكون فقط شديد التمسك بالمثل وأرفض المساعدة السريعة لأفقر فقرائنا مهما كان شكل هذه المساعدة بل يجب ان أكون أكثر من ذلك يجب أن أعطى نصحى حسب ما أراه أفضل.

عندى إلى جانب الناحية الانسانية غاية سياسية أيضا. إن توطين: اليهود شرق البحر الأبيض المتوسط سيقوى امكان الحصول على فلسطين. سيكون يهود الشركة الشرقية فى المستعمرة الانجليزية صهيونيين مخلصين تماما كيهود هيرش المستعمرين فى الارجنتين.

لا أدرى اذا كنت سأستطيع أن أساعد فى تحقيق المشروع أى إذا كنت سأجعل منظمتنا الصهيونية تعمل له لأن هذا يعتمد على قرار حزبى. سأدعو اعضاء اللجنة من جميع البلدان إلى اجتماع سرى وأبحث معهم الموضوع.

وإلى جانب هذا فان عندى مخططا ثانيا لك يمكن تحقيقه فى الوقت نفسه ولكن على حده. وهذا المخطط سرى تماما يتعلق بالعراق.

لقد اخبرتك أن السلطان عرض على الاستيطان فى العراق (وذلك فى شباط من هذه السنة لما ذهبت الى القسطنطينية بناء على دعوته) وقد رفضت العرض لأنه لم يشمل فلسطين. استطيع أن أعود إليه غدا ما دامت علاقاتنا ممتازة. وبدل هذا علينا أن نقدم له بعض المساعدات المالية.

يقوم بالمطالبة بهذا رجل استطيع ان أسميه لك شفهيا. ولكن السلطان يفضل أن يعهد بهذا المشروع لى لأنه يعرف أنى شخصيا لست وراء المنفعة المالية وهو بالطبع يريد شروطا أفضل ولكن حتى ولو أعطى شروطا أفضل يمكن وضع مالفصل الثاني :
الموقف العربي والدعم الدولي لليهود

1. صورة منشور القته الطائرات البريطانية
"ملف وثائق فلسطين من عام 637 إلى عام 1949، وزارة الارشاد القومي، ج 1، ص 167"

صورة منشور القته الطائرات البريطانية(*)
موجه من الشريف حسين إلى الجنود والضباط
العرب في الجيش التركى في فلسطين
سنة 1915

أصدر شريف مكة وملك الحجاز الحالى منشورا الى الضباط والجنود العرب فى الجيش العثمانى وطلب منا أن نبلغهم اياه. فاقرءوه بتمعن واغتنموا الفرصة لتهربوا وتأتوا الينا وسنستقبلكم كأصدقاء مرحبين بكم وستلاقون منا معاملة حسنة وستجدون معنا مندوبين من قبل شريف مكة وملك الحجاز الحالى فيستقبلونكم وتساعدونهم أنتم فى تحرير العرب (الجيش الانجليزى فى فلسطين).

الى جميع العرب وسواهم من الضباط والرجال الموجودين في الجيش العثمانى: سمعنا بمزيد الأسف أنكم تحاربوننا، نحن الذين نجاهد فى سبيل المحافظة على احكام الدين الإسلامى الشريف من التغيير والتحريف ولتحرير العرب قاطبة من حكم الأتراك.

ونحن نعتقد أن الحقيقة الخالصة لم تصل اليكم لذلك أرسلنا اليكم هذا الإشعار ممهورا بمهرنا لنؤكد لكم أننا نحارب لأجل غايتين شريفتين وهما حفظ الدين وحرية العرب عامة. ولقد ارسلنا الأوامر المشددة إلى عموم رؤساء ورجال قبائلنا بأنه اذا اسرت جيوشنا أى واحد منكم يجب أن يعاملوكم بالحسنى ويرسلوكم إلى أولادى حيث يرحبون بكل ويحسنون وفادتكم. لقد كانت المملكة العربية مستعبدة تحت سلطة الأتراك مدة طويلة فقتلوا اخوانكم وصلبوا من رجالكم الكثير، ونفوا نساءكم وعيالكم بعد تحريف دينكم، فكيف تطيقون الصبر بعد ذلك وتتحملون عناء الاستمرار معهم وترضون بمعاونتهم. هلموا للانضمام الينا نحن الذين نجاهد لأجل الدين وحرية العرب حتى تصبح المملكة العربية كما كانت فى عهد اسلافكم إن شاء الله تعالى، والله الهادى إلى سواء السبيل.
2. مذكرة هربرت صموائيل إلى الحكومة البريطانية بشأن وضع فلسطين بعد الحرب
"ملف وثائق فلسطين من عام 637 إلى عام 1949، وزارة الارشاد القومي، ج1، ص 159 - 163"

مذكرة هربرت صموئيل
الى الحكومة البريطانية بشأن وضع فلسطين بعد الحرب(*)
5 فبراير سنة 1915

ماذا سيكون عليه مستقبل فلسطين، فيما لو أدت نتائج الحرب إلى تقطيع الامبراطورية التركية فى آسيا ونهايتها؟

(أ) الضم الفرنسى هو من بين الاحتمالات الممكنة التى يجرى البحث فيها أغلب الاحيان.

غير أن إقامة دولة أوروبية عظمى على هذا القرب من قناة السويس يشكل تهديدا مستمرا ومخيفا لخطوط المواصلات الجوهرية فى الامبراطورية البريطانية. فالحزام الصحراوى إلى الشرق من القناة برهن على فعاليته كحد استراتيجى ممتاز ضد الاتراك، لكنه لا يكفى للدفاع ضد حملة عسكرية تقوم بتنظيمها دولة غربية قوية، ويدعمها مد الخط الحديدى من العريش. كما أنه لا يمكننا المضى على أساس الافتراض القائل بأن علاقاتنا الحالية الحسنة مع فرنسا سوف تستمر هكذا أبدا.

إن فرنسا لها مصالح بارزة فى شمالى سورية، بينما مصالحها قليلة فى فلسطين. فهناك شركة فرنسية تملك الخط الحديدى البالغ طوله 54 ميلا بين يافا والقدس، لكن رءوس الأموال الموظفة فيه صغيرة. ولا يوجد ما يستحق الذكر فيما عدا ذلك. وتوجد مؤسسات رهبانية فرنسية، انما عدد المقيمين الفرنسيين ضئيل.

يمكن للحماية القديمة التى مارستها فرنسا على المصالح الكاثوليكية فى الشرق أن تستمر بفلسطين، اذا كانت الحكومة (الفرنسية) الحاضرة تعلق أهمية عليها، وحتى لو كان زمام السيطرة على البلاد بأيدى غيرها. وقد ذكر التقرير الوارد حديثا من دائرة الانتيجانس فى مصر (فى برقية للمعتمد البريطانى بمصر بتاريخ 7 كانون الثانى (يناير) بأن الضم الفرنسى لن يحظى بترحيب سكان البلاد. ان الممتلكات الفرنسية الشاسعة فى أفريقية، وقد تضخمت حديثا بعد ضم مراكش، والاستيلاء، بعد هذه الحرب، على القسم الأعظم من سورية، بما فيها بيروت ودمشق، واعادة امتصاص الالزاس واللورين - كل هذا يكفى للاستئثار بطاقات الشعب الفرنسى، على عدده الثابت، لسنوات عديدة قادمة.

(ب) الاحتمال الثانى أن تترك البلاد بيد تركيه.

لقد فسدت فلسطين تحت حكم الاتراك وأصابتها الآفات.

نقلا عن كتاب The Balfour Declaration
(*) عن كتاب "اسرائيل الكبرى" للدكتور أسعد رزوق

3. الرسائل المتبادلة
بين الشريف حسين وسيرهنرى مكماهون(*)
من 14 يوليو 1915 الى 10 مارس 1916

بسم الله الرحمن الرحيم

مكة فى 28 رمضان سنة 1333 ( 14 يوليو سنة 1915)

لصاحب السعادة والرفعة نائب جلالة الملك بمصر، سلمه الله.

أقدم لجنابكم العزيز أحسن تحياتى الودية واحتراماتى، وأرجو أن تعملوا كل ما فى وسعكم لتنفيذ المذكرة المرسلة اليكم طيه، المتضمنة الشروط المقترحة المتعلقة بالقضية العربية.

وأود بهذه المناسبة أن أصرح لحضرتكم ولحكومتكم أنه ليس هناك حاجة لأن تشغلوا افكاركم بآراء الشعب هنا، لأنه بأجمعه ميال إلى حكومتكم بحكم المصالح المشتركة.

ثم يجب ألا تتعبوا أنفسكم بارسال الطيارات أو رجال الحرب، لالقاء المناشير، واذاعة الشائعات، كما كنتم تفعلون من قبل، لأن القضية قد قررت الآن.

وانى لأرجوكم هنا أن تفسحوا المجال أمام الحكومة المصرية، لترسل الهدايا المعروفة من الحنطة للاراضى المقدسة "مكة والمدينة" التى أوقف ارسالها منذ العام الماضى.

وأود أن ألفت نظركم الى أن إرسال هدايا هذا العام، والعام الفائت، سيكون له أثر فعال فى توطيد مصالحنا المشتركة وأعتقد أن هذا يكفى لإقناع رجل ذكى مثلك أطال الله بقاءكم.

حاشيه - أرجو ألا تزعجوا أنفسكم بإرسال أي رسالة، قبل أن تروا نتائج أعمالنا هنا خلا الجواب على مذكرتنا وما تتضمنه.

ونرجو أن يكون هذا الجواب بواسطة رسولنا كما نرجو أن تعطوه بطاقة منكم ليسهل عليه الوصول اليكم عندما نجد حاجة لذلك.

والرسول موثوق به.


المذكرة: لما كان العرب بأجمعهم دون استثناء - قد قرروا في الأعوام الأخيرة أن يعيشوا وأن يفوزا بحريتهم المطلقة، وأن يتسلموا مقاليد الحكم نظريا وعمليا بأيديهم ولما كان هؤلاء قد شعروا وتأكدوا أنه من مصلحة حكومة بريطانيا العظمى أن تساعدهم وتعاونهم للوصول إلى أمانيهم المشروعة، وهي الأماني المؤسسة على بقاء شرفهم، وكرامتهم وحياتهم.
ولما كان من مصلحة العرب أن يفضلوا مساعدة حكومة بريطانيا عن أية حكومة أخرى بالنظر لمركزها الجغرافي ، ومصالحهم الاقتصادية وموقفهم من حكومة بريطانيا.
أنه بالنظر لهذه الأسباب كلها يرى الشعب العربي أنه من المناسب أن يسأل الحكومة البريطانية إذا كانت ترى من المناسب أن تصادق بواسطة مندوبيها أو ممثليها على الاقتراحات الأساسية الآتية:
أولا: أن تعترف انجلترا باستقلال البلاد العربية من مرسين - أدنه ، حتى الخليج الفارسي شمالا ومن بلاد فارس حتى خليج البصرة شرقا، ومن المحيط الهندي للجزيرة جنوبا يستثنى من ذلك عدن التي تبقى كما هي - ومن البحر الأحمر ، والبحر المتوسط حتى سينا غربا.
على أن توافق انجلترا أيضا على إعلان خليفة عربي على المسلمين.
ثانيا: تعترف حكومة الشريف العربية بأفضلية انجلترا في كل مشروع اقتصادي في البلاد العربية، إذا كانت شروط تلك المشاريع متساوية.
ثالثا: تتعاون الحكومتان الانجليزية والعربية في مجابهة كل قوة تهاجم أحد الفريقين وذلك حفظا لاستقلال البلاد العربية وتأمينا لأفضلية انجلترا الاقتصادية فيها. علىأن يكون هذا التعاون في كل شيء، في القوة العسكرية والبحرية والجوية.
رابعا: إذاتعدى أحدالفريقين على بلد ما ونشب بينه وبينها عراك وقتال ، فعلى الفريق الآخر أن يلزم الحياد ، على أن هذا الفريق المعتدي إذا رغب في اشتراك الفريق الآخر معه ففي وسع الفريقين أن يجتمعا معا ويتفقا على الشروط.
خامسا: مدة الاتفاق في المادتين الثالثة والرابعة من هذه المعاهدة خمس عشرة سنة. وإذا شاء أحد الفريقين تجديدها عليه أن يطلع الفريق الآخر علىرغبته قبل انتهاء مدة الاتفاقية بعام.
وفوق هذا فإننا نحن عائلة الشريف نعتبر أنفسنا إذا لم يصل الجواب - أحرارا في القول والعمل من كل التصريحات والوعود السابقة التي قدمناها بواسطة على أفندي
(*) "يقظة العرب" جورج انطونيوس

4. رسالة من السير هنري مكمهون إلى الشريف حسين
اسم الوثيقة إلى السيد الحسيب النسيب سلاسلة الأشراف وتاج الفحار وفرع الشجرة المحمديةوالدوحة القرشية الأحمدية صاحب المقام الرفيع والمكانة السامية السيد ابنالسيد والشريف بن الشريف السيد الجليل المبجل دولتوا الشريف حسين سيدالجميع أمير مكة المكرمة قبلة العالمين ومحط رجال المؤمنين الطائعين عمتبركته الناس أجمعين.
بعدرفع رسوم وافر التحيات العاطرة والتسليمات القلبية الخالصة من كل شائبةنعرض أن لنا الشرف بتقديم واجب الشكر لإظهاركم عاطفة الاخلاص وشرف الشعوروالاحساسات نحو الانجليز. وقد يسرنا علاوة على ذلك أن نعلم أن سيادتكمورجالكم على رأي واحد وأن مصالح العرب هي نفس مصالح الانجليز والعكسبالعكس. ولهذا النسبة فنحن نؤكد لكم أقوال فخامة اللورد كتشنر التي وصلتإلى سيادتكم عن يد على أفندي وهي التي كان موضحا بها رغبتنا في استقلالبلاد العرب وسكانها مع استصوابنا للخلافة العربية عند اعلانها.
وننانصرح هنا مرة أخرى أن جلالةملك بريطانيا العظمى يرحب باسترداد الخلافة إلى يد عربي صميم من فروع تلك الدوحة النبوية المباركة.
وأمامن خصوص مسألة الحدود والتخوم فالمفاوضة فيها تظهر أنها سابقة لأوانهاوتصرف الأوقات سدى في مثل هذه التفاصيل في حال أن الحرب دائرة رحاها ولأنالاتراك أيضا لا يزالوا محتلين لأغلب تلك الجهات احتلالا فعليا وعلى الاخصماعلمناه وهو مما يدهش ويحزن أن فريقا من العرب القاطنين في تلك الجهاتنفسها قد غفل وأهمل هذه الفرصة الثمينة التي ليس أعظم منها - وبدل إقدامذلك الفريق على مساعدتنا نراه قد مد يد مع ذلك فأنا على كمال الاستعدادلأن نرسل إلىساحة دولة السيد الجليل وللبلاد العربية المقدسة والعربالكرام من الحبوب والصدقات المقررة من البلاد المصرية وستصل بمجرد إشارةمن سيادتكم وفي المكان الذي تعينونه . وقد عملنا الترتيبات اللازمةلمساعدة رسولكم في جميع سفراته إلينا ونحن على الدوام معكم قلبا وقالبامستنشقين رائحة مودتكم الزكية ومستوثقين بعرا محبتكم الخالصة سائلين اللهسبحانه وتعالى دوام حسن العلائق بيننا . وفي الختام أرفع إلى تلك السدةالعلياكامل تحياتي وسلامي وفائق احترامي .
تحريرا في 19 شوال 1333
الموافق 30 أغسطس 1915
المخلص السيد ارثر مكماهون
نائب جلالة الملك.
5. حديث بين الكومندر هوجارت والملك حسين في موضوع الرسالة التي أبلغ جلالته إياها
اسم الوثيقة تلوت رسالة وزارة الخارجية رقم 1 الأمة العربية والحاجة إلى الوحدة فوافقالملك بلهجة ودية وقال : إنهاتعبر عن أساس كل اتفاقنا فقلت أنه نظرا لطولالوقت الذي مضى رأي الحلفاء من المستحسن تكريرها الآن.
ثمقال الملك أنه إذا كان هناك تعديل ثانوي لاتفاقنا معه تفرضه علينا ضروراتالحرب فهو مستعد لأن يعترف بمثل هذه الضرورة بصراحة، ولكن طلب أن نبلغهبمثل هذه الصراحة التعديل والضرورات التي تقتضيه.
ثم تناولت الرسالةرقم 2 الإدارة الدولية في فلسطين فذكرت الملك بالتحفظ الوارد في التفاقالأصلي الذي يكفل مصالح خاصتنا لحلفائنا، لاسيما فرنسا، فرد بإشارة فكاهيةإلى فاشودة معربا بذلك عن شكه في وجود اتفاق حقيقي دائم في المصلحة بينفرنسا وبيننا، فأغضبت عن هذه الاشارة مكتفيا بإشارة تنبئ عن المخالفة وقلت : إن فرنسا قد صارت ترى بعيوننا فيما يتعلق بالمسائل العربية وأنها تؤيدكما نؤيد نحن خطط فيصل وأنها تأخذ بالرأي الذي يعتنقونه بقوة في أمريكاوهو أن الشعب يجب أن تكون له الحكومة التي يرغب فيها- وأنها أي فرنسا لاتريد إلا أن تحمي وتساعد الحكومة المستقلة في سوريا.
ثم تلوت الرسالةرقم 2 فوافق الملك قائلا: إن العقل الذي يستطيع أن ينتج هذا قادر على أنيبتدع نوعا من الادارة يصون كل المصالح ويكفلها . وأثنى على بريطانياالعظمى وأشاد بتصرفها فيما يتعلق بمسجد عمر وذكر امتناع الخليفة عمر عندخول المعابد المسيحية أو التعرض لها في فلسطين ، فإذا استطعنا أن نضعبيانا على مثال الرسالة رقم 2 مع إغفال الاشارة إلىالادارة السياسية فإنهمستعد أن يذيعه علىالعالم الاسلامي كله.
وانتقلت إلى الرسالة رقم 3إقامة اليهود في فلسطين ومهدت لها ببيان عن نمو الحركة الصهيونية في خلالالحرب وعظم قيمة المصالح اليهودية ومزية التحالف معها وكان الملك يبدوعليه الاستعداد لقبول الصيغة ووافق بحماسة قائلا أنه يرحب باليهود في كلالبلاد العربية. فأوضحت له أن حكومة جلالته مصممة على صيانةمصالح الأهاليالأصليين.

6. رسالة من السير هنري مكمهون إلى الشريف حسين

إلى فرع الدوحة المحمدية وسلالة النسل النبوي الحسيب النسيب دولة صاحب المقام الرفيع الامير المعظم السيد الشريف بن الشريف أمير مكة المكرمة صاحب السيدة العلياء جعله الله حرزا منيعا للاسلام والمسلمين بعونه تعالى آمين وهو دولة الامير الجليل الشريف حسين بن علي أعلى الله مقامه.
قد تلقيت بيد الاحتفاء والسرور رقيمكم الكريم المؤرخ بتاريخ 29 شوال سنة 1333 وبه من عباراتكم الودية المحضة وإخلاصكم ماأورثني رضاء وسرورا.
أني متأسف أنكم استنتجتم من عبارة كتابي السابق أني قابلت مسألة الحدود والتخوم بالتردد والفتور ، فإن ذلك لم يكن القصد من كتابي قط ولكني رأيت حينئذ أن الفرصة لم تكن قد حانت بعد للبحث في ذلك الموضوع بصورة نهائية.
ومع ذلك فقد أدركت من كتابكم الأخير أنكم تعتبرون هذه المسألة من المسائل الهامة الحيوية المستعجلة ، فلذا فإني قد أسرعت في إبلاغ حكومة بريطانيا العظمى مضمون كتابكم ، وإني بكمال السرور أبلغكم بالنيابة عنها التصريحات الآتية التي لا أشك في أنكم تنزلون منزلة الرضى والقبول.
إن ولايتي مرسين واسكندرونة وأجزاء من بلاد الشام الواقعة في الجهة الغربية لولايات دمشق الشام وحمص وحماه وحلب لايمكن أن يقال أنها عربية محضة. وعليه يجب أن تستثني من الحدود المطلوبة.
مع هذا التعديل وبدون تعرض للمعاهدات المعقودة بيننا وبين بعض رؤساء العرب نحن نقبل تلك الحدود.
وأما من خصوص الأقاليم التي تضمها تلك الحدود حيث بريطانيا العظمى مطلقة التصرف بدون أن تمس مصالح حليفتها فرنسا فإني مفوض من قبل حكومة بريطانيا العظمى أن أقدم المواثيق الآتية وأجيب على كتابكم بما يأتي :
1- أنه مع مراعاة التعديلات المذكورة أعلاه فبريطاينا العظمى مستعدة بأن تعترف باستقلال العرب وتؤيد ذلك الاستقلال في جميع الأقاليم الداخلة في الحدود التي يطلبها دولة شريف مكة.
2- إن بريطانيا العظمى تضمن الأماكن المقدسة من كل اعتداء خارجي وتعترف بوجوب منع التعدي عليها.
3- وعندما تسمح الظروف تمد بريطانيا العرب بنصائحها وتساعدهم على إيجاد هيئات حاكمة ملائمة لتلك الأقاليم المختلفة.
4- هذا وإن المفهوم أن العرب قد قرروا طلب نصائح وإرشادات بريطانيا العظمى وحدها وأن المستشارين والموظفين الأوروبيين اللازمين لتشكيل هيئة إدارية قويمة يكونون من الانجليز.
5- أما من خصوص ولايتي بغداد والبصرة فإن العرب تعترف أن مركز ومصالح بريطانيا العظمى الموطدة هناك تستلزم اتخاذ تدابير إدارية مخصوصة لوقاية هذه الأقاليم من الاعتداء الأجنبي وزيادة خير سكانها وحماية مصالحنا الاقتصادية المتبادلة.
وإني متيقن أن هذا التصريح يؤكد لدولتكم بأن أقل ارتياب ميل بريطانيا العظمى نحو رغائب أصحابها العرب وتنتهي بعقد محالفة دائمة ثابتة معهم ويكون من نتائجهم المستعجلة طرد الاتراك من بلاد العرب وتحرير الشعوب العربية من نيرالاتراك الذي أثقل كاهلهم السنين الطوال.ولقد اقتصرت في كتابي هذا على المسائل الحيوية ذات الأهمية الكبرى وإن كان هناك مسائل في خطاباتكم لم تذكر هنا فسنعود إلى البحث فيها في وقت مناسب في المستقبل. ولقد تلقيت بمزيد السرور والرضى خبر وصول الكسوة الشريفة وما معها من الصدقات بالسلامة وأنها بفضل إرشاداتكم السامية وتدابيركم المحكمة قد أنزلت إلى البر بلا تعب ولا ضرر رغما عن الأخطار والمصاعب التي سببتها هذه الحرب المحزنة، ونرجو الحق سبحانه وتعالي أن يعجل بالصلح الدائم والحرية لأهل العالم.
أني مرسل خطابي هذا مع رسولكم النبيل الأمين الشيخ محمد بن عارف بن عريفان وسيعرض على مسامعكم بعض المسائل المفيدة التي هي من الدرجة الثانية من الأهمية ولم أذكرها في كتابي هذا.
وفي الختام أبث دولة الشريف ذا الحسب المنيف والأمير الجليل كامل تحيتي وخالص مودتي وأعرب عن محبتي له ولجميع أفراد أسرته الكريمة راجيا من ذي الجلال أن يوفقنا جميعا لما فيه خير للعالم وصالح الشعوب. أن بيده مفاتيح الأمر والغيب يحركها كيف يشاء ونسأله تعالي حسن الختام والسلام.
تحريرا في يوم الاثنين 15 ذي الحجة 1333
نائب جلالة الملك
السير آرثر مكماهون.
نص الوثيقة
. لتصريح البريطاني ـ الفرنسي 7/11/1918

إن الغرض الذي ترمي إليه فرنسا وبريطانيا العظمى من نهجهما في الشرق في الحرب التي أثارتها أطماع ألمانيا، هو التحريرالتام النهائي للشعوب التي طال اضطهاد الترك لها، وإقامة حكومات وإدارات قومية تستمد سلطتها من الاختيار الحر والارادة المستقلة للأهالي الوطنين.
ولتحقيق هذا الغرض اتفقت فرنسا وبريطانيا العظمى على تشجيع إقامة الحكومات والإدارات الوطنية ومساعدتها، في سوريا والعراق اللتين حررهما الحلفاء ، وفي الاراضي التي تعملان على تحريرهما وستعترفان بها بمجرد حصول ذلك.
ولا رغبة لهما في أن تفرضا على أهالي هذه البلاد أي نظام معين ، وإنما تريدان بتأييدهما وبالمساعدة الكافية أن تكفلا حسن سير الحكومات والإدارات التي يختارها الأهالي اختيارا حرا والسياسة التي تؤيدها الحكومتان المتحالفتان في البلاد المحررة، هي ضمان المساواة والعدل النزيه للجميع ، وتيسير التقدم الاقتصادي للبلاد بتشجيع النشاط المحلي ونشر التعليم والقضاء على الخلافات والمنازعات التي طالما انتفعت بها واستخدمت السياسة التركية.

. رسالة وايزمان إلى تشرشل رداً على الكتاب الأبيض 18/6/1922

بالإشارة إلى كتابكم بتاريخ الثالث من يونيو ، لي الشرف ان أبلغكم أن اللجنة التنفيذية للمنظمة الصهيونية درست البيان الذي أصدرته حكومة جلالته عن سياستها في فلسطين، واتخذت القرارات التالية:
تؤكد اللجنة التنفيذية للمنظمة الصهيونية، بعد أن أخذت بعين الاعتبار البيان الصادر عن حكومة جلالته عن سياسة بريطانيا في فلسطين، والمبلغ إليها بمذكرة وزارة المستعمرات بتاريخ الثالث من يونيو عام 1922 ، لحكومة جلالة الملك ، بأن سياسة المنظمة الصهيونية ستسير طبقا للسياسة التي أعلنت عنها الحكومة.
ونلاحظ اللجنة الصهيونية بكثير من الرضا، أن حكومة جلالته في تحديدها لسياستها المقبلة في فلسطين، اهتبلت الفرصة من جديد لتأكيد الوعد الصادر في الثاني من نوفمبر عام 1917 وانها قد عرضت على مسامع الرأي العام العالمي واهتمامه أن من واجب الشعب اليهودي أن يعرف أن وجوده في فلسطين أمر يمت إلى الحق لا إلى شيء آخر.
وتلاحظ اللجنة الصهيونية أيضا أن حكومة جلالته، قد اعترفت إلى جانب هذا الحق وكشيء مكمل له ، بأن من الضروري أن يتمكن اليهود من زيادة عددهم في فلسطين عن طريق الهجرة، وهي تفهم من بيان الحكومة أن حجم هذه الهجرة سيقرره على ضوء طاقة البلاد الاقتصادية على الاستيعاب من وقت إلىآخر ، وقدرتها على قبول مهاجرين جدد. وتثق اللجنة التنفيذية انه مهما كانت الترتيبات التي ستوضع لتنظيم هذه الهجرة، فإن حكومةجلالته وإدارتها عن فلسطين ، ستضعان دائما هذا المبدأ نصب أعينهما.
وكانت المنظمة الصهيونية جد راغبة دائما للسير بالتعاون الصادق مع جميع الطوائف الأخرى في فلسطين ، وقد سبق لها أن أوضحت دائما. قولا وعملا ،أن ليس ما هو أبعد عن أهدافها من أن تنزل الضرر مهما كان قليلا بالحقوق المدنية والدينية أو المصالح المادية للساكن من غير اليهود في البلاد. وستواصل المنظمة الصهيونية بذل كل جهد في طاقتها لتعزيز روح الثقة التي اشارت إليها حكومة جلالته، كالأساس الثابت الوحيد لازدهاء فلسطين في المستقبل. وتأمل اللجنة التنفيذية من أن تؤدي السياسة التي ستعلن عنها حكومة جلالته إلى تبديد كل ما هناك من مخاوف باقية حتى الآن، وأن تسجل هذه السياسة التي سيقبل بها جميع الفرقاء المعنيين ، بداية عهد جديد من التقدم السلمي .

التوقيع
حاييم وايزمان

خطاب بلفور في مجلس اللوردات حزيران 1922

أني لأعتقد من وجهة نظر ماهية خالصة أن السياسة التي اتبعناها ستثبت كسياسي ناجحة. ولكننا لم ندع مطلقا، وفي وسعي أن أقول أنني لم ادع ذلك قط ، أن تصريح الثاني من نوفمبر من عام 1917 قد صدر نتيجة هذه الاعتبارات الماديةوحدها ، وأنا لا أعتبر هذا التصريح حلا، وإنما مجرد حل جزئي للمشاكل اليهودية الكبيرة والمستمرة.
وقد تحدث صديقنا النبيل ، وأن أصدقه تمام التصديق ، فقال أنه لم يحمل أية حزازات ضد اليهود. وإني لعلي ثقة بدوري. من أنني متحيز إلى جانبهم ولكنني أقول أنهم ينفردون في أوضاعهم وتاريخهم وعلاقتهم بالديانات والسياسات العالمية فليس لهم نظير في جنس بشري صغيرالعدد ، كان يعيش في البداية في بلاد صغيرة لا تزيد في مساحتها على مساحة ويلز أو بلجيكا، بل أنها تضاهيهما في المساحة، ولم تكن لهذا الشعب في أي وقت من تاريخه قوة مادية وإنما كان يستحق دائما بين ممالك شرقية عظيمة، وكان أبناؤه يبعدون ويشردون ثم يطردون من البلاد ليتبددوا في سائر أرجاء العالم ، محتفظين رغم ذلك بدينها وتقاليدهم العنصرية التي لا مثيل لها في أي مكان آخر. ولا ريب في أن هذا وحده في غاية الأهمية، وعلينا أن نفكر ، ولعل هذا التفكير لا يطيب لنا، وإن كنا لا نستطيع النسيان، عومل به هذا الشعب طيلة قرون طويلة في أرجاء مختلفة من العالم، بل أن هذه المعاملة التي اتحدث عنها مازالت ماثلة حتى هذه اللحظة التي أتحدث إليكم فيها. أجل فكروا كيف تعرض هذا الشعب للطغيان والاضطهاد وكيف أن حضارة أوربا كلها بل نظامها الدين كله . كانا مسؤولين عن الجرائم الفظيعة التي لحقت بهذا الشعب ، وأنا لا أنكر أن بهض افراد هذا الشعب قد سببوا بتصرفاتهم السيئة مثل هذه المعاملة. إذ لا أدري سببا آخرا لذلك ولكن لو أكدنا هذه الناحية فإن علينا أن لا ننسى في الوقت نفسه ما قدمه هذا الشعب إسهام فكري وفني وفلسفي وعلمي في تطوير العالم.
وقد تمنى سياستنا بالفشل ، فأنا لا أنكر أن ما نحن مقدمون عليه مغامرة ولكن ألا يخطر في بالنا أن تقوم بمغامرات ، أو ليس من حقنا أن نقوم بتجارب جديدة إن ما آمله أن لا يهبط سادتي اللوردات إلى ذلك المستوى من الافتقار إلى الخيال، يجدوا للتجرية والمغامرة كل ما يبررهما ، إذا كان لا بد من وجود قضية للتبرير ، ولاريب في أن علينا أن نوجه رسالة إلى كل بلاد توزع فيها الشعب اليهودي - تقول لأفراد الشعب أن المسيحية لا تتجاهل ديانتهم ولا تنسى الخدمات الجلي التي قدموها جهات العالم العظمى ، ولا سيما إلى الديانة التي تؤمن بها غالبية لو زادت هذا المجلس ، وإننا نود بكل ما لدينا من طاقة، أن نتيح لهم الفرصة لأن ينمو في ظلال الهدوء والسلام تحت الحكم البريطاني تلك المواهب العظيمة التي كانوا مرغمين على تنميتها وانضاجها في بلاد لا تعرف لغتهم ، ولا تمت إلىعنصرهم، هذا هو الهدف المثالي الذي أتطلع إلى تحقيقه، وهذه هي الغاية التي تكمن وراء هذه السياسة التي أحاول الدفاع عنها. وبالرغم من صلاح هذه السياسة للدفاع في كل مجال وعلى كل صعيد ، فإن هذا الصعيد هو الذي يؤثر علىأكثر من غيره.

رسالة ملك الانكليز إلى شعب فلسطين بمناسبة اصدار مجلس الحلفاء في سان ريمو قراره بانتداب بريطانيا على فلسطين وأذيع 7/7/1920
اسم
إلى أهالي فلسطين:
أن الدول المختلفة التي نالت الفوز الباهر في هذه الحرب قد أودعت بلادي أمر الانتداب على فلسطين لكي تسهر على صوالحها وتكفل لبلادكم العمران السلمي الذي طالما كنتم تنشدونه. وأني أذكر بافتخار العمل المجيد الذي قام به جنودي تحت قيادة الفيلد مارشال اللورد اللنبي بتحرير بلادكم من النير التركي وسأتهلل حقيقة إذا وفقت أنا وشعبي أيضا إلى أن تكون وسيلة لتنالوا السعادة بوجود إدارة حازمة وصادقة.
أني أرغب أن أؤكد لكم أن الدولة المنتدبة ستنفذ ما عليها من الواجبات بدون محاباة مطلقا. كما وأن في عزم حكومتي أن تحترم حقوق العناصر والمذاهب على اختلافها في المدة التي يلزم انقضاؤها إلى أن يصادق مجلس الأمم نهائيا على أمر الانتداب وفي المستقبل عندما يصبح الانتداب أمرا واقعا.
ولا يخفاكم أن الدول المتحالفة والمشتركة قد قررت أن تتخذ التدابير لتضمن تأسيس وطن قومي لليهود في فلسطين بالتدريج وهذه التدابير لن تؤثر قطعيا على حقوق الأهالي الدينية والمدنية ولن تنقص من الرقي المعنوي لعموم طبقات الشعب الفلسطيني.
أني واثق أن المندووب السامي الذي انتدبته لانقاذ هذه المبادئ سيفعل بعزم ثابت ونية صادقة وسيسعى لاستعمال كل الوسائل التي تؤول إلىخير واتحاد طبقات الشعب على اختلاف مذاهبه.
أني أدرك جيدا خطورة الأحداث المحدقة بحكومة البلاد التي يقدسها المسيحي والمسلم واليهودي على السواء وسأحافظ بكل اهتمام وعاطفة حارة في المستقبل على رقي وعمران البلاد التي ينظر العالم إلى تاريخها باهتمام عظيم.

18. مذكرة الكولونيل ماينر تزهاجن السكرتير العسكري للورد اللنبي إلى رئيس الوزراء لويد جورج

عزيزي رئيس الحكومة:
طلب مني أن أرسل إليك مذكرة غير رسمية عن السيادة على سيناء. وهو موضوع له أهمية عندي بصورة خاصة، لا بالنسبة إلى الظروف الراهنة فحسب بل وبالنسبة إلى السنوات القادمة أيضا. واسمحوا لي بتناول هذا البحث باسهاب إننا نسير بحكمه زائدة، مستهدفين السماح لليهود ، بإنشاء وطنهم القومي في فلسطين، فقد حررنا العرب من النير التركي ، ولن نستطبع البقاء في مصر وإلى الأبد ، وقد تمخض مؤتمر الصلح عن وليدين أضف إلى ذلك أن اليهود بالرغم من تشتتهم ، يمتازون بولائهم ورقة شعورهم وعلمهم. كما أنهم قدموا لبريطانيا أحد رؤساء حكوماتها الممتازين وسيلتصق العرب واليهود من الآن إلى خمسين سنة بقوميتهم وسوف يزدهر الوطن القومي اليهودي إن عاجلا أو آجلا ، ويصل إلىمرحلة السيادة. وإني أفهم أن بعض أعضاء حكومة جلالته يتطلعون إلى هذه المرحلة.
وكذلك ستتطور القومية العربية إلى مرحلةالمناداة بالسيادة من المحيط إلى الخليج، ومما لا شك فيه أن السيادة العربية واليهودية ستصطدمان وإذا قدر لمشروع الهجرة اليهودية إلى فلسطين النجاح ، فإن الصهيونية ستتوسع على حساب العرب دون سواهم. وسيبذل العرب قصاري جهودهم للقضاء على قوة وعظمة فلسطين اليهودية ، وهذا يعني سفك الدماء.
وبريطانيا تتحكم الآن في الشرق الأوسط ، ونحن لا نستطيع أن نكون أصدقاء للعرب واليهود في آن واحد وأني أقترح منح الصداقة البريطانية لليهود وحدهم بتقدير أنهم الشعب الذي سيكون صديقنا المخلص الموالي في المستقبل، إن اليهود مدينون لها كثيرا ، وهم يحفظون لنا هذا الجميل. وسيكونون ثروة لنا بعكس العرب ، الذين سيكونون سلبيين معنا ، برغم خدماتنا لهم.
وسوف تكون فلسطين حجر الزاوية في الشرق الأوسط ، فبينما تحدها الصحراء من جهة، يحدها البحر من جهة أخرى ، ولها ميناء طبيعي ممتاز ، هو أحسن ميناء على ساحل البحر الأبيض المتوسط الشرقي، ثم أن اليهود برهنوا على كفايتهم الحربية منذ احتل الرومان البلاد على حين يمتاز العربي بقسوته في الحرب ، وحبه للسلب والتدمير والقتل.
والآن دعني أتكلم عن فلسطين بالنسبة إلى مصر، ففي حالة تطور السلاح من طائرات ودبابات سيكون الفصل في المعركة للسلاح الأحدث ، والشجاعة وقوة الأعصاب والصبر ، ولذلك فإني أرى في مصر العدو المسلح لليهود وبتطور القوميتين العربية واليهودية إلىمرحلة السيادة ، وبخسارتنا قناة السويس في سنة 1968 أي بعد 47 سنة فإن بريطانيا ستخسر مراكزها في الشرق الأوسط . ولتقوية هذه المراكز ، أقترح ضم سيناء إلى فلسطين.فقبل سنة 1906 كان الحد التركي المصري ممتدا من رفح في الشمال إلى قرب القناة وكان شرقي سيناء وجنوبيها قسما من الحجاز الخاضع للعثمانيين وفي تشرين الأول سنة 1906 منحت مصر حق إدارة سيناء حتى الخط الممتد من رفح إلى رأس خليج العقبة. أما ملكيتها فبقيت لتركيا وقد احتلها اللور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://remx.yoo7.com
الامير
نائب المدير
نائب المدير
avatar

الدلو عدد المساهمات : 113
نقاط : 277
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 21/07/2010
العمر : 33
المزاج : رايق

مُساهمةموضوع: رد: القضية الفلسطينية وتاريخ فلسطين   السبت أغسطس 14, 2010 4:44 pm


شكرا لك على الطرح الجميل

ننتظر بشووق لكل جديدك

وتقبل مروري...


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القضية الفلسطينية وتاريخ فلسطين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ابو سيف سات :: المنتدى الاسلامي :: قسم فلسطين والشهيد ياسر عرفات ( ابو عمار )-
انتقل الى: